النسخة الأولى من معرض الذيد الزراعي تنطلق الخميس المقبل

النسخة الأولى من معرض الذيد الزراعي تنطلق الخميس المقبل

النسخة الأولى من معرض الذيد الزراعي تنطلق الخميس المقبل

تنطلق الخميس المقبل في مركز إكسبو الذيد، فعاليات الدورة الأولى من معرض الذيد الزراعي، الذي ينظمه مركز إكسبو الشارقة بدعم من غرفة تجارة وصناعة الشارقة وبالتعاون مع دائرة الزراعة والثروة الحيوانية، ويستمر حتى 21 يناير الجاري بمشاركة وزارات وجهات حكومية عدة وأكثر من 50 شركة عاملة في القطاع الزراعي والثروة الحيوانية ومتخصصين وأصحاب المزارع والمزارعين.

ويشكل المعرض، منصة متكاملة لاستعراض أبرز التقنيات والمعدات الحديثة في مجال تطوير الزراعة وتربية الثروة الحيوانية، وأهم الحلول المبتكرة في الزراعة المائية والعمودية وتقنيات الري والبستنة.

ويتيح المعرض، على مدى 4 أيام، فرصة قيّمة للتعرف إلى الابتكارات الجديدة في القطاع الزراعي والثروة الحيوانية، وسيحظى زوار المعرض بفرصة حضور سلسلة من الجلسات الحوارية والندوات المتخصصة بمشاركة مجموعة من أبرز خبراء الزراعة والطب البيطري.

وأكد سعادة الدكتور المهندس خليفة مصبح الطنيجي رئيس دائرة الزراعة والثروة الحيوانية في الشارقة، أن المعرض يهدف إلى إطلاع المزارعين ومربي الثروة الحيوانية في الشارقة على أحدث التقنيات الزراعية والحيوانية، واستعراض أبرز الممارسات والأنظمة والخبرات من الجهات المشاركة أو الشركات المتخصصة التي تسهم في نمو وتطوير هذا القطاع الذي يهتم بتعزيز الأمن الغذائي.

وقال الطنيجي : تشهد إمارة الشارقة تطوراً لافتاً في قطاع التنمية الزراعية والثروة الحيوانية الشاملة بدعم وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ما يعزز أهداف الاستدامة ويرتقي بالموارد الغذائية كافة ويحسّن من عملية الإنتاج الزراعي والحيواني وصولاً إلى الغاية الأساسية في دعم منظومة الأمن الغذائي المستدام وضمان توفير الاكتفاء الذاتي.

وأضاف : يعد معرض الذيد الزراعي من ضمن مبادرات الدائرة الرامية إلى مشاركة القطاعين العام والخاص في تبني المشروعات الاستثمارية في القطاع الزراعي والثروة الحيوانية وفق أفضل الممارسات المسؤولة والمستدامة إضافة إلى تسليط الضوء على مشروعات الدائرة ومبادراتها في خدمات دعم المزارع الإنتاجية والإرشاد الزراعي والحيواني من خلال الأدلة التي وضعتها الدائرة والمخصصة في زراعة القمح أو دليل المزارع النموذجية الذي أُقر مؤخرا من المكتب التنفيذي لإمارة الشارقة والذي يهدف إلى تعزيز رؤيتها في تحقيق الأمن الغذائي المستدام إضافة إلى استعراض استراتيجيات مراعي الشارقة لترسيخ فكرة إنشاء العزب النظامية والانتقال من الاستهلاك إلى الإنتاج ما يعزز زيادة الثروة الحيوانية ويحد من عملية الاستيراد الخارجي، مشيراً إلى أن المعرض بأجنحته المختلفة وندواته وورش العمل التي ينظمها يعرض أهم الممارسات العالمية في الزراعة وتربية الثروة الحيوانية وأحدث التقنيات والمعدات ومستلزمات هذا القطاع الحيوي.

وأكد سعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، أن قطاع الزراعة يشكل أحد القطاعات الحيوية التي توليها إمارة الشارقة اهتماماً خاصاً في سبيل تحقيق الأمن الغذائي المستدام من خلال إطلاق المشروعات الزراعية الكبرى واتباع نهج متقدم يدعم إيجاد الحلول العملية لتفعيل دور الجهات المعنية في تطوير كفاءة الزراعة المحلية ودعم منتجاتها ومواءمتها وفق أفضل الممارسات.

وقال إن إطلاق معرض الذيد الزراعي يأتي في إطار حرص إكسبو الشارقة على العمل بتوجيهات صاحب السموّ حاكم الشارقة الهادفة إلى الارتقاء بالقطاع الزراعي والثروة الحيوانية ودعم المزارعين حيث يشكل المعرض مبادرة مبتكرة تسهم في تعزيز نمو وتطوير إنتاج زراعي وحيواني محلي مستدام يستند إلى التقنيات الحديثة، مشيرا إلى أن المعرض يشكل منصة للارتقاء بقدرة المزارعين الإنتاجية على تبنّي أفضل الممارسات والابتكارات إلى جانب تعزيز مفاهيم الاستدامة من خلال ما سيتضمنه الحدث من ندوات وورش عمل متخصصة.

ويشهد المعرض، الذي يستقبل زواره يومياً من 10 صباحاً حتى الـ 7 مساء، مشاركة العديد من الشركات العاملة في القطاع الزراعي والثروة الحيوانية، ويغطي قطاعات الأعمال الزراعية وتربية الثروة الحيوانية والبستنة ومعدات ومستلزمات القطاع والبنوك والخدمات الاستشارية والتدريب ومستلزمات تربية النحل ومعالجة وتغليف المواد الغذائية، ما يشكل محطة واحدة شاملة لعرض أحدث الابتكارات أمام صنّاع القرار وكبار العاملين في هذا القطاع الغذائي المستدام.

إضافة تعليق